نظرة عامة

حقن الفيلر أو حشوات الوجه هي عبارة عن مواد تعمل على تقليل أو إزالة التجاعيد بشكل مؤقت عند حقنها في الجلد. وبشكل عام، يُعد حقن حشو الوجه إجراءاً تجميلياً بسيط، يقدم للمرضى ويتم إجراؤه تحت تأثير التخدير الموضعي. وتستغرق العملية بالكامل ما يصل إلى ساعة واحدة.

قد يكون لدى المريض انزعاج خفيف أو كدمات وتورمات بسيطة لمدة تستمر إلى أسبوع واحد من بعد جلسة الفيلر. وبعد زوال التورمات، قد يحتاج المريض إلى حقنة تجميلية أخرى داعمة للحصول على أفضل النتائج. تعتمد مدة استمرار تأثير حقن الفيلر على عدة عوامل مثل طبيعة التجاعيد اللازم علاجها ونوع مادة الحشو “الفيلر” المستخدمة.

Filler Treatment for Anti Aging

أنواع الفيلر المستخدمة لإزالة تجاعيد الوجه

 

تختلف أنواع الفيلر وحشوات الوجه المستخدمة، بناءاً على طبيعة الإجراء والنتائج المرجوة. وفي بزرة ميد، يمكنك الوثوق بحصولك على أفضل أنواع حقن الفيلر في دبي. لضمان أفضل النتائج. وفي العموم تشمل حشوات الوجه عدة أنواع، أشهرها:

· حمض الهيالورونيك (رستيلان، جوفيديرم، وغيرهما): هذا المكون الطبيعي للنسيج الضام للجلد هو الحشو الأكثر شيوعاً المستخدم للتجاعيد. تستمر النتائج بعد هذا الفيلر عادة حوالي ستة أشهر إلى سنة واحدة.

· هيدروكسيلاباتيت الكالسيوم (راديسي): يستخدم هذا النوع من حقن الفيلر لتحديد خط الفك، واستعادة حجم الخدين أو رفعهما لمظهر أكثر شباباً، ويُستخدم أيضاً لعلاج التجاعيد العميقة وطيات الجلد. تستمر نتائج حقن راديسي لمدة تصل إلى عام واحد عند استخدامها لكونتور الوجه وتحديده، ولمدة تصل إلى ثلاث سنوات عند استخدامها لملء التجاعيد وإرجاع شباب الوجه.

· ترقيع الدهون: في هذا الإجراء، تتم إزالة الدهون من أسفل البطن أو مناطق أخرى من الجسم عن طريق شفط الدهون، ومن ثم حقنها من خلال شقوق صغيرة في المنطقة المراد ملئها، وتقليل التجاعيد فيها. وتكون هذه المناطق غالباً، في الخد أو الصدغ أو الشفتين أو الجبهة على حسب رغبة المريض وحالته. وقد تكون الآثار في هذا النوع من الحقن دائمة. إلّا أن تحقيق النتائج المرجوة عادة ما يتطلب أكثر من جلسة حقن الدهون، بالإضافة إلى الإفراط في ملء المنطقة المتجعدة. وذلك للتعويض عن كمية الدهون التي سيعيد الجسم امتصاصها بشكل تلقائي، كونها دهون طبيعية.

· حشو الأنسجة الرخوة الدائم (Artefill): يستخدم هذا الفيلر لتنعيم البشرة وإزالة التجاعيد العميقة حول الفم. فلا يستطيع الجسم امتصاص هذا النوع من الحشو، لذلك لا يتطلب إعادة حقنه مرة أخرى، أن جلسة واحدة تكفي لتحقيق النتائج المرجوّة. ومع هذا، فلا يُنصح عموماً باستخدام حشو الأنسجة الرخوة الدائم كعلاج لحشو الوجه لأول مرة.

· حمض بولي إل لاكتيك (سكلبترا): يستخدم هذا النوع من الفيلر لاستعادة حجم الوجه المفقود بسبب الشيخوخة أو المرض. وعادة ما تكون هناك حاجة إلى حقنتين أو ثلاث

حقن على مدى جلسات منفصلة لتحقيق أفضل النتائج. وتستمر آثار حشوات السكلبترا لمدة تصل إلى عامين.

مخاطر حقن الفيلر في دبي

من الطبيعي بأنه يمكننا تفادي مخاطر الإجراءات التجميلية بالتعاون مع الجهة الطبيّة المناسبة. وفي هذا الصدد، يُوصى بالتواصل مع بزرة ميد، وحجز جلستك الاستشارية مع أفضل الخبراء والأطباء التجميليين لتحديد ما يُناسبك من حقن الفيلر. ولكن، كما هو الحال مع أي عملية جراحية أو تجميلية، فإن حقن الفيلر التي تعمد إلى حشو الوجه للتجاعيد تنطوي على مخاطر مختلفة، ومنها:

· المعاناة من رد فعل تحسسي في موقع الحقن أو في جميع أنحاء الجسم.

· وجود نزيف بعد الجلسة، أو ظهور الكدمات والتوّرمات في مكان الحقن.

· الإصابة بالعدوى.

· وجود بعض العلامات في سطح الجلد، وعدم تساوي وخطوطه وثباته.

· الإصابة بتلف الأوعية الدموية، ولكن هذه المضاعفات نادرة الحدوث.

ومن الجدير بالذكر، بأنه لا تُستخدم حشوات الوجه بشكل عام للأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة أو الذين يتناولون أدوية تسييل الدم (مضادات التخثر).

 

فوائد حقن الفيلر التجميلية

الفيلر، الذي يسمى أيضاً بحشوات الوجه/ الجلد، هو إجراء تكمن فائدته الأساسية في كونه مضاد للشيخوخة. حيث يتضمن حقن مواد معينة تحت الجلد لتقليل التجاعيد، وتحسين مظهر الجلد المترهل أو حتى لتعزيز شكل الشفاه وجعلها أكثر امتلاءاً. على الرغم من أن البعض قد يشعر بالحساسية من فكرة الخضوع للحقن في الوجه، إلّا أن لهذه العلاجات آثاراً إيجابية طويلة الأمد ولا تُسبب الانزعاج.

كيف يُساعد الفيلر في تقليل تجاعيد الوجه؟

لا يخفى على أحد أن الجلد يميل إلى التجعد والترهل مع تقدم العمر. فجزء من هذا الترهل، يُعد مجرد عملية طبيعية تعكس كل حركات الوجه التي تقوم بها البشرة طوال الحياة – مثل التحديق والمضغ والضحك. كما يؤدي التعرض لأشعة الشمس أيضًا إلى ظهور التجاعيد وتلف أنسجة الجلد ويزيدها سوءاً. تحتوي البشرة بشكل طبيعي على الكولاجين وحمض الهيالورونيك اللذين يوفران نظام دعم، ويرفعان العضلات، ويحتفظان على المظهر الشاب في الوجه. ولكن هذه المواد تبدأ في التقلص مع التقدم في السن. وهنا يمكن اللجوء لحقن الفيلر في دبي أو للحشوات الجلدية لغايات تجديد شباب الوجه وإعادة النضارة والرونق مؤقتاً.

آلية حقن الفيلر في بزرة ميد، دبي

يتكون حمض الهيالورونيك بين خلايا الجلد، حيث يحتفظ بالرطوبة، بينما يعطي الكولاجين الجلد قوة وبنية. عندما يقوم الطبيب المختص في بزرة ميد بحقن الفيلر في دبي تحت سطح البشرة مباشرة، فإنها تملأ الخطوط والتجاعيد وتمنح البشرة نضارة وشباباً وتعطيها مظهراً أكثر امتلاءاً بالطبع. والجدير بالذكر، بأنه قد تستمر آثار حقن الكولاجين لمدة تصل إلى أربعة أشهر، أمّا الحقن المليئة بمادة حمض الهيالورونيك فقد يصل تأثيرها لمدة تصل إلى تسعة أشهر.

كما تتوفر أيضاً حشوات الوجه التي تدوم لفترة أطول، ويُستخدم هذا النوع منها لتقليل الخطوط والتجاعيد العميقة. تحتوي هذه النوعيات من الفيلر على جزيئات صغيرة مستديرة وناعمة تسمى الكرات المجهرية، والتي يتم تعليقها في مادة سائلة أو هلامية. تسمح هذه العلاجات المؤقتة من حقن الفيلر في دبي للمرضى بالاستمتاع بمظهر شاب وبشرة مشدودة خالية من التجاعيد لمدة تصل إلى 18 شهراً، وقد تستمر العلاجات الدائمة لمدة خمس سنوات أو حتى لفترة أطول. فتختلف نتائج حقن الفيلر في دبي، ومدتها على طبيعة التجاعيد التي يرغب المريض في التخلص منها، ونوع الحشوات المستخدمة.

مدة جلسات حقن الفيلر في دبي

عادةً ما تستغرق جلسة العلاج في حقن حقن الفيلر في دبي عن طريق الجلد ساعة أو أقل. وخلال الجلسة يقوم الدكتور المختص في بزرة ميد بعمل جرعتين أو ثلاثة من الحقن، ومن بعدها يقوم بتدليك المنطقة لتوزيع مادة الفيلر قبل المتابعة. وتواصل هذه العملية من الحقن والتدليك حتى تنتهي من علاج المنطقة بأكملها. ومن بعد الجلسة العلاجية، سيخبرك الطبيب بالنظر في المرآة مباشرة، لتبدأ في رؤية النتائج الإيجابية بالفعل.كما يمكنك العودة إلى أنشطتك الطبيعية من بعد العلاج مباشرة، على الرغم من أنه قد يكون لديك بعض الكدمات والاحمرار والتورم المؤقتين في مناطق حقن الفيلر في دبي. قد يكون هناك أيضاً بعض الألم أو الخدران الذي يستمر لفترة قصيرة.

الأسئلة الأكثر تكرارًا

هل تساعد حقن الفيلر في دبي بمحاربة الشيخوخة؟

نعم، حتى ابرة واحدة من الفيلر يمكن أن تحدث فرقاً. ففي زيارة واحدة، يمكن للفيلر تقليل التجاعيد واستعادة الحجم السابق للجلد أو البشرة. وتدوم النتائج عادةً من 6 إلى 9 أشهر، ولكن في بعض الحالات، يمكن للمريض الاستمتاع بمظهر شاب وأكثر نضارة لمدة تصل إلى 18 شهراً.

هل يمكن للفيلر التخلص من التجاعيد؟

من البديهي أن إجابة هذا السؤال بالإيجاب. فيساعد حقن مواد الحشو أو الفيلر التجميلية في ملء البشرة الرقيقة. فتملئ الحشوات الأنسجة الموجودة تحت الجلد، مما يؤدي إلى التخلص من التجاعيد. وبملئه، يصبح الجلد مشدوداً أكثر ويتصف بالنعومة والشباب. والكولاجين هو أقدم وأشهر أنواع الفيلر التجميلي، الذي يُساعد في التخلص من التجاعيد.

ما الفرق بين الفيلر والبوتوكس؟

البوتوكس والفيلر/ الحشوات التجميلية، كلاهما نوعان من الحقن، يتم حقنها بإبرة وتفريغ المادة تحت الجلد. الفرق الأكبر بينهما هو أن البوتوكس يستخدم لتقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد عن طريق شل العضلات الأساسية في الوجه. بينما الفيلر، فلا يتعلق عمله بالعضلات، فهو فقط يقوم بمهمة واحدة وهي أنه يملأ التجاعيد.

هل تدمر الحشوات الوجه أو البشرة بمرور الوقت؟

في حال أشرف على علاج حقن الفيلر في دبي، أطباء ليسوا ذو خبرة. فقد يحدث ذلك. بالإضافة إلى شد الجلد، يمكن أن يؤدي الاستخدام المفرط للحشوات التجميلية أو الفيلر إلى أضرار طويلة المدى بما في ذلك تجعد الشفة واضطراب تعلق ضمادات دهون الوجه ودرجة معينة من عدم انتظام وشيخوخة الجلد.

كم تكلفة حقن الفيلر في دبي لعلاج التجاعيد والشيخوخة؟

تختلف التكلفة اللازمة للتخلص من التجاعيد بحقن الفيلر في دبي باختلاف نوع المادة المستخدمة. واللازم من حيث حجم الجزيئات في المنتج والعمق الذي يتم فيه حقن الفيلر، مما يجعله الخيار الأفضل لأولئك الذين يسعون إلى تقليل التجاعيد الشديدة أو العميقة بشكل خاص. كما تعتمد على عدد الجلسات، فيحتاج معظم الناس إلى أكثر من حقنة واحدة لتحقيق النتائج المرجوة.

هل حقن الفيلر في دبي تُعطي مظهرًا مزيف للوجه؟

تعتمد النتيجة بالطبع على عدة عوامل، أهمها الطبيب الذي يُساعدك في هذا الإجراء. فملء الفيلر في الخطوط أو التجاعيد وليس استعادة حجم البشرة، يعطي مظهراً شاباً وطبيعياً. فمع تقدمنا في العمر، يبدأ الكثير منا في ملاحظة تعميق خطوط ابتسامتنا. فلا يجب ملء كل الخطوط والتجاعيد مرة واحدة وبكميات كبيرة، للحفاظ على مظهر طبيعي قدر المستطاع.

ما هي المدة التي تستغرقها حقن الفيلر في دبي؟

الجلسة نفسها قد تستغرق ما بين 30 دقيقة إلى ساعتين كحد أقصى. أمّا فيما يتعلق بمدة استمرار النتائج، فالجواب هو أن ذلك يعتمد على نوع الفيلر أو حشو الجلد الذي تم استخدامه. فيمكن أن تستمر بعض مواد الحشو الجلدية لمدة ستة إلى اثني عشر شهراً، بينما يمكن أن تستمر حشوات الجلد الأخرى لمدة تصل إلى خمس سنوات. تحتوي معظم مواد الفيلر على حمض الهيالورونيك، وهو مركب طبيعي يساعد في إنتاج الكولاجين والإيلاستين. مما يُساهم في دوام النتائج.

هل تسبب حقن الفيلر في دبي الشعور بالألم؟

يمكن لأي حقنة في العموم أن تُسبب الشعور بالألم. لكن الإبر المستخدمة لحقن الفيلر صغيرة جداً، لذلك يكون الألم خفيفاً في العادة. ومع هذا، في حال كنت حساساً للألم بصورة كبيرة، فيمكن تخدير المنطقة بكريم مخدر موضعي أو كمادة باردة قبل 10-20 دقيقة من حقن الفيلر في دبي، لذلك قد لا تشعر بألم شديد من بعدها.

Book an Appointment
احجز موعد