احجز موعد

    الاسم
    الهاتف
    البريد الالكتروني
    الخدمة
    الاستشارة
    الرسالة

    ازالة الوشم في دبي – نظرة عامة

    إزالة الوشم، ومن اسمه هو إجراء يتم القيام به لمحاولة التخلص من الوشم غير المرغوب فيه. تختلف  التقنيات الطبية المستخدمة لإزالة الوشم، إلّا أن أبرزها: “الجراحة بالليزر، والإزالة الجراحية، وإجراء سحج الجلد”. تعتمد عملية إزالة الوشم على حجم الوشم نفيه ونوع الحبر، فعند رسمه على الجلد، يتم وضع حبر الوشم تحت الطبقة العلوية من الجلد. وهذا يجعل التخلص من الوشم أكثر تعقيداً – وتكلفة – من تطبيق الوشم الأصلي.

    وإذا كنت مهتماً بعملية إزالة الوشم بالليزر في دبي، فعليك استشارة طبيب الأمراض الجلدية المختص في عيادات ازالة الوشم في دبي. ومناقشة الخيارات الأفضل لحالتك من بعد الكشف. ومن الضروري ألّا تحاول اتباع الطرق المنتشرة عبر الإنترنت لإزالة الوشم. فمن غير المحتمل أن يكون وضع كريم إزالة الوشم الذي يُستخدم في المنزل والعلاجات المنزلية الأخرى فعالة، خصوصًا لإزالة الوشم القديم وبشكل كامل. كما أنها هذه العلاجات من الممكن أن تتسبب في تهيج الجلد أو ردود فعل أخرى.

    المرشحين المثاليين لإزالة الوشم بالليزر في دبي

    وفي العموم، هناك عدة عوامل تؤثر على ما إذا كنت مرشحاً مثالياً لإزالة الوشم بالليزر. أثناء الاستشارة الأولية الخاصة بك في بزرة ميد –عيادات ازالة الوشم في دبي-، سيقوم طبيب الأمراض الجلدية والطاقم المختص بتقييم تاريخك الطبي، ونوع بشرتك  وحجم الوشم ونوع الحبر، وغيرها من التفاصيل من أجل تحديد مدى ملائمتك لإزالة الوشم بالليزر. وستكون مرشحاً جيداً لإجراء إزالة الوشم، إذا كنت:

    • تتمتع بصحة جيدة: تعتمد عملية إزالة الوشم بالليزر في دبي على جهازك المناعي لإزالة جزيئات الحبر بعد كل علاج بالليزر. لذلك، لكي ينجح الإجراء، يجب أن يكون نظام المناعة والجسم بصحة جيدة.
    • لا تعاني من مشاكل صحية خطيرة طويلة المدى: بعض الحالات الصحية، أو الأدوية تؤثر على الإجراء. فتتطلب بعض أمراض المناعة الذاتية أدوية تثبت فعالية جهاز المناعة وتبطئ عملية إزالة الحبر.
    • لستِ حاملاً أو مرضعة حالياً: لم يتم إجراء أي بحث نهائي لإثبات أو فحص ما إذا كان حبر الوشم في مجرى الدم بعد العلاج بالليزر يتخطى حاجز المشيمة الجنيني. لذلك، من المستحيل معرفة ما إذا كانت جزيئات الحبر يمكن أن تضر الأم أو الطفل. نصيحتنا للأمهات الحوامل والمرضعات هي التوقف عن العلاج، أو تأجيل بدء علاج الليزر، حتى الانتهاء من الرضاعة الطبيعية.
    • لا تعاني من التندب غير الطبيعي: يحدث التندب غير الطبيعي عندما يصلح الجلد نفسه ويشكّل الأنسجة الندبية. يؤدي هذا إلى ندبات تضخمية تؤثر على عملية إزالة الوشم وتترك علامة واضحة جدًا على الجلد بعد ذلك.
    • عدم وجود الحساسية تجاه حبر الوشم: تظهر الحساسية على شكل تورم أو طفح جلدي عادة ما يكون أحمر اللون ومثيراً للحك، وقد يظهر من أيام إلى سنوات بعد الوشم. لا تشكل الحالات الخفيفة خطراً على إزالة الوشم بالليزر في دبي ويمكن علاجها عادة بمضادات الهيستامين الموضعية أو الفموية.
    • لديك لون بشرة فاتح: تستجيب ألوان البشرة الفاتحة بشكل عام لعلاجات إزالة الوشم بالليزر بسرعة أكبر من البشرة الداكنة. فكلما كانت لون بشرتك أفتح، قل عدد العلاجات التي تحتاجها.
    • الدورة الشهرية: المواد الكيميائية الطبيعية لإدارة الألم (الإندورفين) مرتبطة بمستويات الإستروجين وتكون أكثر فاعلية عندما تكون مستويات الإستروجين مرتفعة. لذلك، من الأفضل لتقليل الألم تجنبي حجز موعدك في عيادات ازالة الوشم في دبي، من أسبوع قبل الحيض إلى يومين بعد انتهائه.

    إجراء إزالة الوشم بالليزر دبي

    ببساطة فإن المرشح المثالي لإزالة الوشم بالليزر في دبي، هو الشخص الذي يرغب بإزالة الوشم، إماً بسبب الندم عليه، أو في حال عدم الرضى عن مظهره. أو قد تبحث عن عيادات ازالة الوشم في دبي، لأن وشمك تلاشى أو أصبح غير واضح، أو قررت أنه لا يناسب صورتك الحالية. ولا يقتصر الأمر على رغبة المريض في التخلص من الوشم فقط، فقد تكون إزالة الوشم بالليزر في دبي مهمة أيضاً في حالة ظهور رد فعل تحسسي تجاه الوشم أو أي مضاعفات أخرى، مثل العدوى. ومع هذا يجب التأكد من كونك مرشحًا مثالياً للإجراء بعد مناقشة وضعك مع طبيب الأمراض الجلدية في بزرة ميد احد افضل عيادات ازالة الوشم في دبي.

    يمكن أن تتغير العديد من العوامل طوال حياتك أو خلال رحلة إزالة الوشم بالليزر. حتى إذا لم تكن مرشحاً مثاليًا، فقد تكون هناك خيارات أخرى متاحة لك، والتي يمكن دمجها في خطة العلاج الخاصة بك. بمجرد أن تبدأ في عملية إزالة الوشم بالليزر في دبي، من الضروري أن تخطر طبيبك المختص دائماً بأي تغييرات طوال فترة العلاج. سيضمن ذلك مناقشة التطورات المحتملة، والتعليمات التي ستؤدي إلى أفضل نتيجة ممكنة، مع أقل المخاطر المحتملة خلال رحلة إزالة الوشم بالليزر في دبي.

    مخاطر علاج الوشم بالليزر

    من المحتمل حدوث ندبات بعد معظم أنواع إزالة الوشم. من الممكن أيضاً الإصابة بالعدوى أو تلون الجلد. لذا من الضروري التأكد من حجز موعدك في أفضل عيادات ازالة الوشم في دبي، والحرص على إطلاع طبيب الأمراض الجلدية على تاريخك الطبي بصدق ودقة.

    الإستعداد لإزالة الوشم بالليزر في دبي

    إذا كنت تفكر في إزالة الوشم، فاستشر طبيب الأمراض الجلدية، وذلك لضمان فحص الحالة ومعرفة عدد الجلسات اللازمة للتخلص من الوشم القديم أو الجديد. ويعتمد الأمر على مدى حساسية المنطقة المعالجة ونوع الحبر وغيرها من التفاصيل. وبناءاً على هذه المعطيّات يحدد الطبيب كم عدد الجلسات اللازمة لإزالة الوشم، ويمكنه حينها شرح الخيارات المتوفرة ومساعدتك في اختيار الطريقة الأكثر فعالية. فعلى سبيل المثال، بعض أحبار الوشم أكثر استجابة للعلاج بالليزر من غيرها. وبالمثل، قد يكون الوشم الصغير مرشحًا جيدًا للإزالة الجراحية، في حين أن الأوشام الأخرى كبيرة جدًا بحيث لا يمكن إزالتها بمشرط.

    قبل العلاج بالليزر، يتم تخدير الجلد بحقنة مخدر موضعي. ثم يتم تطبيق نبضة قوية من الطاقة “الليزر” على الوشم لتسخينه وتحطيم الحبر. قد يحتاج الوشم متعدد الألوان إلى علاج بأشعة الليزر المختلفة وأطوال موجية مختلفة. وبعد الإجراء في بزرة ميد: أفضل عيادات ازالة الوشم في دبي، قد تلاحظ تورماً وربما ظهور تقرحات أو نزيف. سيساعدك المرهم المضاد للبكتيريا الذي يصفه لك الطبيب في تعزيز الشفاء. ستحتاج على الأرجح إلى عدد جلسات متكررة لتفتيح التاتو، وقد لا يكون من الممكن محو الوشم تماماً.

    ما يمكن توقعه

    يزيل الليزر الوشم عن طريق تفتيت ألوان الصباغ بشعاع ضوئي عالي الكثافة. تمتص صبغة الوشم الأسود جميع أطوال موجات الليزر، مما يجعلها أسهل لون للمعالجة. لا يمكن معالجة الألوان الأخرى إلا بأشعة الليزر المحددة بناءاً على لون الصبغة.

    يجب عليك أولاً تحديد موعد لاستشارة أحد المتخصصين في عيادات ازالة الليزر في دبي، الذين يمكنهم تقييم الوشم وتقديم المشورة بشأن هذا الإجراء. يعتمد عدد الجلسات التي ستحتاجها على حجم الوشم وعمره ولونه. وبالطبع، يؤثر لون بشرتك ومدى عمق صبغة الوشم أيضاًذذ على تقنية الإزالة. وبشكل عام، هذا ما يحدث أثناء جلسة إزالة الوشم بالليزر في دبي:

    • سيعطيك الطبيب زوج من ضمادات العين الواقية.
    • سيختبر المختص تفاعل بشرتك مع الليزر لتحديد الطاقة الأكثر فعالية للعلاج.
    • يستخدم الطبيب الليزر لتمرير نبضات من الضوء المكثف عبر الطبقات العلوية من الجلد والتي سيتم امتصاصها بواسطة صبغة الوشم فقط.
    • يتطلب الوشم الأصغر عددًا أقل من ومضات الضوء بينما تحتاج الأوشام الأكبر حجماً إلى مزيد من النبضات لإزالتها. في كلتا الحالتين، للتخلص تماماً من الوشم، سيتطلب الأمر عدة علاجات. بعد كل زيارة، يصبح الوشم أفتح تدريجياً.
    • إزالة الوشم بالليزر أمر مزعج، لكن معظم المرضى لا يحتاجون إلى التخدير. اعتماداً على موقع الوشم الخاص بك، قد ترغب في وضع كريم تخدير موضعي مسبقًا.
    • بعد العلاج مباشرة، استخدم كيس ثلج لتهدئة المنطقة المعالجة. ووضع كريم أو مرهم مضاد حيوي وضمادة لحمايته. يجب أن تتأكد أيضاً من أنها مغطاة بالواقي الشمسي عندما تكون بالخارج.

    أبرز الحقائق عن إزالة الوشم بالليزر

    فيما يلي أبرز الحقائق لمعرفتها عن إزالة الوشم بل البدء في البحث عن افضل عيادات ازالة الوشم في دبي. فتحقق منها لتتحضر جيّداً للإجراء:

    • الأوشام الاحترافية أصعب في الإزالة من غيرها، وتحتاج إلى جلسات أكثر للإزالة.
    • جسدك يزيل الوشم ، وليس الليزر، ليس الليزر هو الذي يزيل صبغة الوشم من بشرتك. فنبضات الليزر تستهدف أصباغ الوشم وتقسمها إلى جزيئات صغيرة. ثم يتم امتصاص الجزيئات وإزالتها بواسطة الجهاز الليمفاوي.
    • قد تلاحظ وجود مناطق بها بقع بيضاء حول سطح الوشم، وهي مؤقتة وليست ضارة. تنتج هذه البقع عن البخار المتكون من حرارة الليزر المتسرب من الجلد.
    • الليزر لا يحرق البشرة، فلأن الحرارة تستهدف الأصباغ فقط، فلن يتضرر الجلد المحيط بالوشم.
    • تُستخدم البرودة لتهدئة البشرة بعد العلاج، يستخدم أخصائين إزالة الوشم في بزرة ميد أفضل عيادات ازالة الوشم بالليزر في دبي جهاز تبريد طبياً لتطبيق مسكنات الآلام على بشرتك بعد العلاج. هذا يقلل بشكل كبير من مقدار الانزعاج الذي ستشعر به بعد ذلك.

    الأسئلة الأكثر تكرارًا

    يمكن إزالة الوشم من أي جزء من الجسم، من الضروري الانتباه جيداً للمنطقة المعالجة، خاصة في الأيام التي تلي العلاج مباشرة. وأهم هذه التعليمات:

     

    • في الأيام الثلاثة الأولى، يجب تغطية المنطقة بطبقة من مرهم الشفاء من المضاد الحيوي.
    • غطِّ المنطقة بشاش معقم. وتجنب وضع كريم أو مكياج على المنطقة المعالجة خلال الأيام الأولى.
    • يمكنك إزالة الضمادة بعد ثلاثة أيام، لكن حافظ على نظافة المنطقة وجفافها قدر الإمكان.
    • يمكنك وضع كريم فازلين أو أكوافور أو هيدروكورتيزون لترطيب المنطقة أثناء التعافي. مرهم فيتامين H مفيد أيضًا، لأنه يساعد على استعادة خلايا الجلد التالفة.
    • ضع واقي من الشمس (SPF 25+) في أي وقت تخرج فيه، فيعتبر التعرض لأشعة الشمس من أسوأ الأمور التي تصيب الجلد بعد إزالة الليزر.

    تعتمد تكلفة الإجراء نفسه على عدد من العوامل، أهمها: عيادات ازالة الليزر في دبي التي قررت التعامل معها، وحجم الوشم ونوع الحبر، وحالتك الصحية، ولون البشرة وغيرها من الأمور، وتُحدد تكلفة إزالة الوشم بالليزر في دبي، خلال جلستك الاستشارية في بزرة ميد مع طبيب الأمراض الجلدية المتخصص.

    في حين أن الوشم يعتبر بشكل عام دائماً، فمن الممكن الآن إزالته بالعلاج، كلياً أو جزئياً. "الطريقة الأمثل لإزالة الوشم" هي الإزالة غير الجراحية لصبغات الوشم باستخدام ليزر كيو سويتشد.

    بمجرد إزالة الضمادة، يمكنك الاستحمام وغسل المنطقة المعالجة. ومع ذلك، يجب تجنب الماء عالي الضغط. نظف المنطقة بلطف بصابون خفيف واتركها حتى تجف. لا تنقع المنطقة حتى تلتئم تماماً. تجنب الحمامات الساخنة وأحواض السباحة، لأن كل هذه الأشياء يمكن أن تزيد من فرص الإصابة بالعدوى.

    بالنسبة لمعظم الأفراد، يستغرق الوشم من 6 إلى 10 جلسات لإزالته بالكامل، ويتم تحديد موعد هذه الجلسات من 6 إلى 8 أسابيع. ويؤخذ بالإعتبار العوامل الفردية التي يمكن أن تؤثر على المدة التي ستستغرقها إزالة الوشم.

    إزالة الوشم يمكن أن تؤلم بنفس قدر الألم حين إجرائه. ولكن طبيبك المختص في عيادات إزالة الوشم في دبي، سيستخدم مرهم موضعي لتخدير المنطقة المعالجة

    Book an Appointment
    احجز موعد