عيادة صحة الرجل في الإمارات العربية المتحدة

مع تقدم العمر، يصبح من الضروري الاهتمام بالصحة العامة للرجال، والتي تشمل الصحة الجنسية أيضًا. في كثير من الأحيان، يتجاهل معظم الرجال العلامات المبكرة للأمراض الجنسية أو الجسدية على اختلافها، مما يؤدي إلى تحديات أكبر بمرور الوقت. حتى إذا كنت تحافظ على نمط حياة صحي، فإن المشاكل المتعلقة بالصحة الجنسية يصعب تجنبها ، وبالتالي تتطلب فحصًا دوريًا في أي عيادة صحية للرجال مشهورة في دبي إذا كنت مقيمًا في الإمارات العربية المتحدة. لذا، نوصي بالتواصل مع الطاقم الطبي المختص بأمراض الذكورة و عيادة الصحة الجنسية للرجال في بزرة ميد في دبي، لحل المشاكل الصحية إن وجدت ومتابعة حالتك الصحية مع الأطباء المختصين.

المشاكل المرتبطة بصحة الرجل     

يمكن أن تُعزى المشكلات المتعلقة بصحة الرجال إلى العمر ونمط الحياة والمشكلات الموجودة مسبقًا والقضايا الثانوية الأخرى. بعض هذه المشاكل طفيفة ويسهل السيطرة عليها بتغييرات طفيفة في نمط الحياة. ومع ذلك، فإن بعض هذه المشاكل تتطلب زيارتك لعيادة صحة الرجل في الأمراض، لعلاجها؛ مثل مرض بيروني، وضعف الانتصاب، وسرعة القذف، والأمراض المنقولة جنسيا مثل السيلان والزهري. فجميعها تحتاج إلى عناية طبية. بالإضافة إلى ذلك، فإنها تميل إلى ترك ندبات تبقى، حتى بعد العلاج. في البداية، تظهر بالتزامن مع إصابتك بأحد هذه الأمراض أعراضًا خفيفة إلى متوسطة ويمكن إدارتها بسهولة من خلال الاستشارة والأدوية في الوقت المناسب. ومع ذلك، تتطلب حالات مثل سرطان القضيب و ParaPhimosis عناية طبية فورية، بما في ذلك التدخل الجراحي، إذا لزم الأمر.

العلامات والأعراض الشائعة لأمراض الذكورة

في حال بحثك عن عيادة الرجال الأفضل في الإمارات للمتابعة مع المختصين، فلا بد وانك قد اتخذت القرار وفقًا لمجموعة من العلامات أو الأعراض التي لاحظتها. ويعد أكثر الأعراض شيوعًا فيما يتعلق بصحة الرجل الجسدية عمومًا والجنسية بشكل خاص، ما يلي:

  • الشعور بالألم وعدم الراحة في منطقة الأعضاء التناسلية، أو وجود إفرازات غير طبيعية، أو مشكلة في القذف تؤثر سلبًا على الحياة الجنسية. في مثل هذه الحالات، تحتاج إلى تقييم حالتك مع أخصائي جيد. عندما تُترك دون علاج، قد تتطور هذه المشكلات تدريجيًا إلى العقم، مما قد يكون له تأثير سلبي كبير على حياتك الشخصية. لذلك، من الأفضل الابتعاد عن وصمة العقم من خلال الذهاب إلى بزرة ميد عيادة صحة الرجل في الإمارات العربية المتحدة في أقرب وقت ممكن.
  • الحاجة الملحة للتبول بشكل متكرر، والإحساس بالحرقان أو الألم أثناء التبول، وصعوبة تبول، وضعف تدفق البول أو تسرب البول، بالإضافة إلى وجود صديد أو دم في البول أو المعاناة من البول العكر. كلها هذه العلامات تدل على أنك بحاجة إلى استشارة عاجلة مع طبيب المسالك البولية.
  • بالإضافة إلى ذلك، تشير أيضًا مشكلات الأعضاء التناسلية مثل وجود كتلة في أي مكان في منطقة الأعضاء التناسلية، أو انخفاض الرغبة الجنسية، والأداء الجنسي مع ضعف الانتصاب، إلى أنك بحاجة إلى زيارة عيادة صحية للرجال في الإمارات في أقرب وقت ممكن.
  • لا ينحصر وجود هذه الأعراض في منطقة الأعضاء التناسلية فقط. قد تواجه العلامات المبكرة لعدم الراحة من خلال مشاكل الجهاز التنفسي المتكررة وفقدان شعر الجسم. وحتى بدون أي أعراض، فإن التقدم في السن يكفي لاستشارة عيادة تقدم الرعاية الصحية الجنسية للرجال في الإمارات في أسرع وقت ممكن.
  • القذف، ضعف الانتصاب مع مشاكل التبول فيما يتعلق بتواتره، إلحاحه، أو إجهاده تثير أيضًا ناقوس الخطر. قد تؤدي هذه إلى نقص هرموني وتسبب ضغوطًا نفسية هائلة. للتعامل مع الصدمات الجنسية إلى جانب الإجراءات الجراحية مثل قطع القناة الدافقة والختان، فأنت بحاجة إلى طبيب أمراض الذكورة.
  • حتى في حالة عدم وجود أعراض أو شكاوى جسدية، يُنصح باستشارة عامة مع أخصائي أمراض الذكورة سنويًا بعد أن يتجاوز عمر الذكر السادسة عشر، فقط للمتابعة الدورية والإطمئنان.

سواء كنت بحاجة لرؤية أخصائي أمراض الذكورة أو طبيب المسالك البولية، فإن بزرة ميد Bizrahmad  رهانك المثالي للحصول على الرعاية الأفضل والاستشارة الأمثل فيما يخص أمراض الذكورة والصحة الجنسة للرجل. فهي أفضل عيادة لأمراض الذكورة والمسالك البولية في الإمارات، وتقدم خدمات صحية عالية الجودة لمرضاها.

تشخيص أمراض الذكورة

يتضمن تشخيص أمراض الذكورة مجموعة من الاعتبارات التي يراعيها الطبيب لوصف الحالة بدقة وتحديد أيّ من أمراض الذكورة الجنسية أو غيرها يعاني منها المريض وبالتالي وصف العلاج الأمثل، ومن أهم هذه الاعتبارات:

  • إجراء فحصًا شاملاً للجسم، بما في ذلك جمع تفاصيل الاضطراب الذي تعاني منه، ودرجة شدته، والأعراض المرتبطة به، جنبًا إلى جنب مع حالتك الصحية الجنسية الحالية.
  • سيكون من الأفضل أن تتعاون مع الطبيب المختص أثناء ذلك من أجل مساعدته في معرفة التقييم المناسب لأعراضك.
  • إجراء اختبارات الدم؛ وذلك لتقييم ارتفاع ضغط الدم والسكري والغدة الدرقية والاختلالات الهرمونية الأخرى، فهي تلعب دورًا أساسيًا في تشخيص المشكلات الأساسية وعلاجها. بالإضافة إلى ذلك، توفر اختبارات الدم معلومات مهمة بشأن صحة الكلى والكبد، والتناقضات التي يمكن أن تلعب دورًا مهمًا في مشاكل الجهاز البولي التناسلي.
  • غالبًا ما يتم إجراء الفحوصات باستخدام الموجات فوق الصوتية، فهي مفيدة في الكشف عن الخلل الوظيفي في القضيب عندما تكون جميع الاختبارات الأخرى غير حاسمة.
  • يمكن أن توفر دراسة Penile Doppler معلومات حول تدفق الدم إلى القضيب جنبًا إلى جنب مع ظروف الضغط لتقييم ضعف الانتصاب. هذه الاختبارات التشخيصية مفيدة في التشخيص في الوقت المناسب والإدارة اللاحقة للمشكلة.

خيارات العلاج لأمراض الذكورة والصحة الجنسية

تعتمد خطة علاج المشاكل الجنسية على سبب خطورتها إلى حد كبير. وقد تكون العلاجات المتاحة لحل المشكلات المتعلقة بصحة الرجل وأمراض الذكورة ما يلي:

  • تحل الأدوية والاستشارات النفسية عددًا من هذه المشكلات. يمكن لطبيب المسالك البولية أو أخصائي الذكورة تقديم خيارات علاج فعالة لهذه المشاكل.
  • أيضًا تقديم المشورة الفعالة حول عوامل الخطر لمنع تكرار الأعراض في المستقبل. يمكن علاج جميع المشاكل الجنسية بشكل فعال عند تشخيصها في الوقت المناسب ومعالجتها بكفاءة.
  • بعض المشاكل تتطلب تدخلاً جراحيًا للعلاج الفعال جنبًا إلى جنب مع المتابعة اللاحقة لإدارة المشكلة.
  • إلى جانب العلاج، يمكن أن يؤدي تغيير نمط الحياة مثل الإقلاع عن التدخين واستهلاك الكحول واعتماد طرق عيش صحية إلى حل المشكلة إلى إلى حد كبير.
  • تعتبر الحقن المستخدمة في العلاجات الهرمونية البديلة طريقة أخرى لعلاج المشاكل الجنسية بشكل فعال.
  • أخيرًا، من خلال الذهاب إلى العلاج المثالي واتباع نصيحة الطبيب المختص بشكل دقيق، يمكنك إعادة صحتك الجنسية والجسدية عمومًا إلى مسارها الصحيح.

الأسئلة الأكثر تكرارًا

نعم، يمكن لأخصائي أمراض الذكورة إجراء العديد من العمليات الجراحية المتعلقة بخصوبة الذكور والضعف الجنسي مثل جراحة إعادة توعية القضيب، وتطعيم القضيب، وفغر الأوعية الدموية، وقطع القناة الدافقة، وقطع القناة الدافقة، وقطع القناة الدافقة العكسي وفقًا للحالة الطبية، والاستجابة للعلاج، والحاجة إلى الإغاثة الجراحية من قبل المريض .

اختبار الذكورة هو اختبار لتحليل السائل المنوي يوصى به للمرضى الذين يعانون من قلة النطاف (عدد قليل جدًا من الحيوانات المنوية) أو فقد النطاف (عدم وجود حيوانات منوية) في السائل المنوي بدون انسداد في الأنابيب التي تحمل السائل المنوي. ويحدد الاختبار الأجزاء المفقودة من الحمض النووي من الجينات الموجودة في الكروموسوم Y، والتي من شأنها أن تساعد في تكوين الحيوانات المنوية وتكوين الحيوانات المنوية. تحليل السائل المنوي الرجعي، ASA غير المباشر، وتجزئة الحمض النووي للحيوانات المنوية هي بعض أشكال اختبارات الذكورة التي يتم إجراؤها لفهم السبب الدقيق للمشكلة. سيوصيك الطاقم الطبي المختص في بزرة ميد العيادة الصحية الأفضل للرجال في الامارات باختبار الذكورة المثالي الذي تتطلبه حالتك بناءً على نصيحة الخبير المتخصص في أمراض الذكورة في العيادات.

توصي جمعية المسالك البولية الأمريكية (AUA) بأن يخضع جميع الرجال فوق سن الأربعين لفحص سرطان البروستاتا سنويًا مع طبيب المسالك البولية. يجب على كل رجل يزيد عمره عن 20 عامًا أن يستشير طبيب المسالك البولية سنويًا لإجراء فحص روتيني للعافية للرجال لتقييم صحة البروستاتا والجهاز البولي والجنس. فالإرشادات البسيطة من طبيب المسالك البولية حول نمط الحياة وتغييرات النظافة يمكن أن تُساهم في في ضمان صحة الجهاز التناسلي للرجال، والحفاظ على صحتهم الجسدية والجنسية لأطول فترة ممكنة.

فيما يلي بعض الأسئلة التي يجب طرحها على أخصائي أمراض الذكورة في استشارتك الأولى:

  • ما هو التشخيص الطبي لحالتي؟
  • هل هذا المرض الذي أعاني منه قابل للشفاء؟
  • هل نمط حياتي يسبب هذه المشاكل؟
  • ما دور العامل الوراثي في حالتي الصحية؟
  • هل ستحل الأدوية مشكلتي، أم أن الجراحة مطلوبة؟
  • ما هو معدل نجاح الجراحة؟
  • كم ستكون تكلفة العلاج وتكلفة الجلسات والاستشارات؟
  • هل يغطي التأمين الصحي الذي أتبع له تكلفة علاجي؟
  • ما هي الفحوصات الطبية اللازمة لتشخيص الحالة؟ هل ستكون الفحوصات مؤلمة؟
  • هل يمكنني تناول أي مكملات أو أطعمة طبيعية لتحسين مشكلتي؟
  • هل سأتناول الأدوية منك مباشرةً، أم أنها ستكون متوفرة بدون وصفة طبية؟

لدى Bizrahmed فريق من أفضل أطباء أمراض الذكورة لتقديم علاج عالي الجودة فيما يتعلق بأي رعاية صحية جنسية للرجال في دبي.

فيما يلي بعض الأسئلة التي يجب طرحها على أخصائي المسالك البولية في استشارتك الأولى:

  • ما هو التشخيص الدقيق لحالتي؟
  • هل للعمر أو نمط الحياة علاقة مباشرة بالمشكلة الصحية التي أعاني منها؟
  • هل هذا المرض معدي أو ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي؟
  • هل أحتاج إلى فحص سرطان البروستاتا؟
  • أيعالج الدواء المشكلة الصحية هذه، أم سأحتاج المزيد من الخيارات العلاجية؟
  • كم مرة يجب أن ألتزم بالقدوم للعيادة لإجراءات المتابعة؟
  • لماذا يكون التبول مؤلمًا أو متكررًا أو يستغرق وقتًا أطول من المعتاد؟
  • هل يجب علي التوقف عن تناول الأدوية الأخرى أثناء تناول الدواء الذي وصفته؟
  • كم تبلغ تكلفة العلاج الكاملة والإضافات الأخرى؟
  • هل يغطي التأمين تكلفة العلاج، سواءَ الكلية أو أجزاء منها؟
  • هل يمكن للتغييرات في النظام الغذائي ونمط الحياة والنظافة أن تمنع تكرار المشكلة؟

نعم، ويعتبر انخفاض هرمون التستوستيرون شائعًا عند الرجال - ولكن قد لا تعلم أنك مصاب به لأن الأعراض تشبه الحالات الصحية الأخرى، وفقًا لجمعية السكري الأمريكية (ADA). وإذا كان لديك هرمون تستوستيرون منخفض لم يتم تشخيصه ولم يتم علاجه، فقد تصاب بمشاكل صحية أخرى.

تعتبر مشاكل الانتصاب (ضعف الانتصاب) من أكثر الأعراض شيوعًا لانخفاض هرمون التستوستيرون. ويمكن أن يتسبب الانخفاض الشديد في هرمون التستوستيرون، في فقدان كتلة العضلات، وهشاشة العظام، ومقاومة الأنسولين، وغيرها.

كرجل، من المهم حماية البروستاتا. هذا يعني معرفة المشاكل المحتملة المرتبطة بها، مثل: "سرطان البروستات، وتضخم البروستاتا الحميد، والتهاب البروستات، وغيرها.

Book an Appointment
ااحجز موعد