• 0

ما هو تثدي الرجل؟

التثدي “Gynecomastia” هو حالة من النمو المفرط أو تضخم أنسجة الثدي لدى الرجال أو لدى الأولاد. فيصبح حجم الثدي لدى الذكور أكبر مما يجب. وفي حالات معينة قد ينمو الثديان بشكل غير متساو. ويحدث التثدي في كثير من الأحيان عندما يمر صبي ما قبل سن المراهقة أو حتى بفترة البلوغ والمراهقة بالتغيرات الهرمونية التي تعتبر ضرورية للنمو. ولكن هذا لا يعني اقتصار هذه الحالة على الذكور في مرحلة البلوغ فقط، فمن الممكن أن يحدث التثدي أيضًا للأطفال حديثي الولادة وللرجال مع تقدمهم في العمر.

ما الذي يسبب التثدي لدى الرجال؟

عادة ما يكون التثدي حالة حميدة، أيّ أنه ورغم أن الثدي يبدو متوّرمًا وأن الأنسجة تتضخم بالفعل، إلّا أن الخلايا المتضخمة غير سرطانية. وقد يكون التثدي، مرتبطًا بالعديد من الأسباب المختلفة للتغيرات الهرمونية. ومع هذا ففي كثير من الحالات، يكون السبب غير معروفًا. وفي حال أُصبت بالتثدي، فمن الطبيعي أن تباشر في البحث عن طرق تصغير الثدي عند الذكور الناتج عن مثل هذه الحالة. تُقدم عيادات بزرة ميد الطبية الاستشارة المتكاملة والحلول الشاملة للحالات على اختلافها. وغالبًا ما يحدث التثدي بسبب التغيرات في مستويات الهرمون الأنثوي (الإستروجين) وهرمون الذكورة (التستوستيرون). ولكن يمكن أن تكون ناجمة عن أشياء أخرى أيضًا.

يمكن أن يكون التثدي من الآثار الجانبية لبعض الأدوية، الأمر الذي يستلزم البحث عن الطرق المحتملة لتصغير الصدر عند الذكور لعلاج الحالة. ومن أشهر الأدوية التي قد تتسبب في التثدي؛ مضادات الاكتئاب والمضادات الحيوية والعلاج الكيميائي وأدوية سرطان البروستاتا والقرحة أو أدوية القلب والأوعية الدموية. بالإضافة إلى أغلبية الأنواع المنتشرة من الأدوية غير القانونية، مثل الستيرويدات الابتنائية أو الهيروين أو الماريجوانا التي من الممكن أيضًا أن تسبب التثدي لدى الرجال. علاوة على ذلك، توجد بعض الأمراض والحالات الطبية التي قد تسبب التثدي، وتشمل:

  • غالبية أمراض الكبد.
  • أمراض الكلى “الفشل الكلوي”
  • سرطان الرئة
  • سرطان الخصية
  • أورام الغدد الكظرية أو الغدة النخامية
  • بعض الحالات يولد بها الطفل (الاضطرابات الخلقية)
  • اضطرابات الغدة الدرقية
  • الإصابة أو الصدمة
  • البدانة الزائدة، ارتفاع نسبة الدهون في الجسم.

قد يعاني الأطفال حديثو الولادة من شكل قصير الأمد من التثدي. يحدث هذا غالبًا لأن إستروجين الأم “الهرمون الأنثوي” يبقى في دم الطفل لفترة بعد الولادة. ومن الجدير بالذكر بأن التثدي لدى الذكور غير مرتبط بسرطان الثدي. ومع هذا، يفضل العديد من المصابين به علاجه والخضوع لتصغير الثدي عند الذكور. حيث من النادر أن يصاب الرجال بسرطان الثدي. لكن قد الطبيب المعالج الذي تراجعه لعلاج تثدي الرجل بعمل بعض الاختبارات لاستبعاد الإصابة بسرطان الثدي.

ما هي أعراض التثدي عند الرجال؟

قد يُصاب المريض بحالة تثدي الرجل في أحد الثديين أو كليهما. وقد يبدأ الأمر على شكل كتلة أو أنسجة دهنية تحت الحلمة، والتي قد تكون مؤلمة أو مزعجة في البداية. وغالبًا ما يكبر الثديان بشكل غير متساو. ومن المحتمل أن تبدو أعراض التثدي مثل حالات أو مشاكل طبية أخرى. لذا يوصى دائمًا بمراجعة الطيب الخاص بك للحصول على التشخيص المناسب. فاكتشاف الحالة من البدايات –بغض النظر عن الفئة العمرية التي ينتمي لها المريض- تُساعج في علاج تصغير الثدي عند الذكور

كيف يتم تشخيص تثدي الرجل؟

مثل باقي الأمراض الصحية الأخرى، يهتم الطبيب بمعرفة حالتك. والأعراض الظاهرة عليك إلى حين مراجعتك للطبيب. وبالطبع سيفستر سيأخذ الأخصائي الذي يُتابع حالتك تاريخك الصحي والدوائي السابق وسيقدم فحصًا بدنيًا بسيطًا أو أوليًّا يتضمن فحص المنطة باللمس. ولاستبعاد مجموعة من الأمراض أو الحالات الأخرى، قد يُخضعك الطبيب أيضًا لعدد من الاختبارات؛ تشمل:

  • تحاليل وفحوصات الدم، وتتضمن اختبارات معينة لدراسة وظائف الكبد.
  • تحاليل للهرمونات على اختلاف أنواعها، ونسبتها سواء هرمونات الذكورة أو الأنوثة.
  • اختبارات البول.
  • جرعة منخفضة من الأشعة السينية لفحص الثديين (فحص الماموجرام).
  • يمكن إزالة عينة صغيرة من أنسجة الثدي (خزعة) وفحص الخلايا السرطانية، ولكن في حالات معينة ومراحل متقدمة من الفحوصات.
  • في بعض الحالات، لا يلزم إجراء اختبارات لتشخيص الحالة، حيث تكون واضحة للطبيب المُعالج.
  • قد يقترح طبيبك المختص أن تُراجع طبيبًا متخصصًا في الهرمونات، لمعرفة كيف تؤثر على العديد من الوظائف الأخرى لديك (أخصائي الغدد الصماء).

كيف يتم علاج تثدي الرجل؟

حالة تثدي الرجل واحدة، ولكن أسبابها كما تم التوضيح سابقًا مختلفة. لذا، فإنه من الممكن تصغير الثدي عند الذكور، وعلاج حالة التثدي وفقًا لسبب الحالة نفسها. فقد تُعالج بالأدوية التي تُعادل الهرمونات، أو بالعمليات الجراحية التي تستهدف تصغير الصدر عند الذكور. وسيختار المُعالج المختص  العلاج الأنسب لك بناءً على الحالة الصحية نفسها وعدة معايير يتم أخذها بعين الاعتبار، وتشمل:

  • عمر المريض أو المصاب بتثدي الرجل.
  • الصحة العامة للمريض وتاريخه الطبي.
  • مدى تقدم الحالة، وتضخم الأنسجة.
  • كيفية استجابة جسم المريض وتعامله مع بعض الأدوية أو العلاجات.
  • المدة الزمنية المتوقع خلالها استمرار الحالة.
  • تفضيلات المريض الشخصية ومدى تأثر حياته بالحالة نفسها.

تحدث معظم حالات التثدي لدى الرجال في أثناء فترة البلوغ. لذا، فإن أول ما يبادر لهم في وقتها هو علاج الحالة بتصغير الثدي عند الذكور بالعمليات الجراحية نظرًا لتأثيرها على نفسية المُصاب خلال تلك الفترة. ولكن، عادة ما تتحسن الحالة من تلقاء نفسها دون علاج. وقد يستغرق هذا من 6 أشهر إلى 2 أو 3 سنوات بشكل طبيعي. أمّا في حال تسبب دواء ما في تضخم الثدي، فقد يحتاج المريض بدايةً إلى التوقف عن تناول الدواء، لحل المشكلة. وفي حال إصابة المريض بحالة التثدي، كرد فعل على معاناته من مرض ما، فمن البديهي علاج المرض المُسبب للتثدي، كعلاج للحالة ولتصغير الثدي عند الذكور. ووفقًا للمرحلة نفسها، قد يُوصي الطبيب باللجوء لاستخدام العلاج الهرموني للعلاج. وأخيرًا وفي حالات نادرة، يمكن الخضوع للجراحة لإزالة الأنسجة الزائدة أو المتضخمة.

نصائح وتوصيات لحالة تثدي الرجل

من الممكن أن تكون الإصابة بالتثدي أمرًا محرجًا للرجال. وسيبذل المعظم جهدًا كبيرًا  لعلاج الحالة و تصغير الصدر عند الذكور، ولكن ومع إدراك الأطباء المُعالجين لخصوصية الحالة، وأثرها أحيانًا على نفسية المريض التي تدفعه لتتبع خيارات عدة لعلاج الحالة. إلّا أنهم يوصون بالالتزام بالطرق الطبيبة العلمية والصحيحة لعلاج الحالة. ومن العلاجات التي قد يتتبعها المريض:

المنتجات المتوفرة بدون وصفة طبية

تسمع وترى الاعلانات المنتشرة عن العديد من المنتجات التي يمكن شراؤها من دون وصفات طبية. والتي تسعى لعلاج الحالة، وتدّعي دورها في تصغير الثدي للرجال. وأكثر هذه المنتجات التي يتم الإعلان عنها يأتي في شكل حبوب. ولكن وفقًا لتعليقات الأطباء المختصين على هذه المنتجات، فإن الشيء الوحيد الذي يتم تصغيره في هذه الحالة؛ هو محفظتك. قبل الاعتماد على أيٍّ من المنتجات تحقق من فعاليتها، واقرأ العديد من تعليقات الرجال الذين جربوها، والأهم استشر طبيبك وخذ بنصيحته.

النظام الغذائي والتمارين الرياضية

يوصى دائمًا باتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة ولكن ليس كوسيلة تصغير الثدي للرجال. فلن يقلل النظام الغذائي والتمارين الرياضية من مدى تضخّم أنسجة الثدي إلا إذا كان المُصاب يعاني من حالة “التثدي الزائف”، أي وجود الثدي الناتج عن زيادة الوزن وتراكم الدهون في تلك المنطقة فقط. قد يتم تقليل الدهون باتباع النمط الغذائي المناسب، وولكن أنسجة الثدي المتبقية ستبدو بارزة كما هي.

اللجوء لاستخدام الهرمونات

الخلل الهرموني هو السبب الرئيسي لنمو الثدي عند الرجال. لذلك، يعتقد بعض الرجال أنهم إذا زادوا من مستوى هرمون التستوستيرون لديهم، فسيؤدي ذلك إلى تقليل حالة تثدي الرجل. هذه فكرة خاطئة بشكل كبير. ومن الممكن أن يزيد في الواقع نمو الثدي وتضخم أنسجته لدى الرجل. ففي حالات معينة قد يتحول هرمون التستوستيرون الإضافي إلى هرمون الاستروجين. لذا، فإن العبث بمستويات الهرمونات دون استشارة الطبيب أمر محفوف بالمخاطر.

الاعتماد على السترات الضاغطة

يلجأ بعض المرضى المصابون بتثدي الرجل، إلى تغطية المشكلة بدلًا من حلها واستشارة الطبيب. فيُحاولون إخفاء صدورهم من خلال ارتداء عدة طبقات من القمصان أو ارتداء سترة ضغط. وقد ينجح هذا بالنسبة للبعض، لكن في حالة تضخم الأنسجة بدرجة كبيرة سيكون هذا الخيار غير مريح بعد فترة وسيُسبب الشهور بالحر، خاصة في مواسم الصيف أو الربيع حيث الحرارة مرتفعة نسبيًا ولا يُحتما ارتداء سترة ضاغطة أو عدة قطع من الملابس.

زيادة الوزن المُتعَمّدة

قد يبدو الخيار غريبًا. ولكن في بعض الحالات يرى المصاب بأن الخيار الأسلم لتصغير الثدي للرجال، يكون بتحقيق الموازنة وزيادة حجم الأجزاء الأخرى من الجسم. وفي محاولة لإخفاء تضخم الثدي، حاول البعض زيادة الوزن، لاعتقادهم بأن الثديين لن يكونا واضحين. وهذه بالطبع ليست فكرة جيدة، فالثدي الذي يحتوي على خلايا دهنية ستنمو أيضًا بشكل أكبر. مما يعني زيادة الحالة “ليس فعليًا، بل زيادة حجم الثدي”. بدلًا من حل الإشكالية. لذا، فإن العلاج السليم و تصغير الصدر عند الذكور يكون بمراجعة المختصين.

توصيات لحالة تثدي الرجل

كبداية، وبشكل بديهي؛ ينصح باستشارة أخصائي تثدي الرجال. فيعرف معظم الناس اليوم أنه يجب عليهم استشارة الأطباء المعتمدين في منطقتهم، ولكن في حالة ثدي الرجل، عليك أن تأخذ خطوة إضافية. بالإضافة إلى اختيارك لمختص حاصل على شهادة البورد، فنوصي بأن تختار جراحًا متخصصًا في التثدي وقد سبق له وأن عالج عدد من الحالات، خاصة لو كان العلاج الأنسب لحالتك هو تصغير الصدر عند الذكور بالعملية الجراحية.  فيُحذّر الأطباء من أن جراحة تصغير الثدي للرجال يمكن أن تكون معقدة للغاية وفي الأيدي الخطأ قد ينتهي بك الأمر ليس فقط غير راضٍ ولكن تحتاج إلى جراحة أخرى لتصحيح سابقتها. من الأفضل القيام بذلك بشكل صحيح في المرة الأولى. وعند الاستشارة أو حتى قبل تحديد موعد مع طبيبك، اسأل عن عدد الحالات التي يقوم بها الطبيب في المتوسط ​​كل عام. واطلب رؤية الصور قبل وبعد للمرضى والحالات السابقة، حتى تتمكن من معرفة نوع النتائج التي يمكنك توقعها.

توصيات لجلستك الاستشارية لحالة تثدي الرجل

لمساعدتك في تحقيق أقصى استفادة من جلستك الاستشارية لدى الأخصائي في بزرة ميد، أو في الطبيب المختص في منطقتك، يُوصى بمراعاة ما يلي:

  • وضّح سبب زيارتك وماذا تريد من الجلسة الاستشارية.
  • قبل زيارتك، اكتب الأسئلة التي تريد الإجابة عليها.
  • أحضر معك مرافقًا لمساعدتك في طرح الأسئلة وتذكر ما يخبرك به مزودك.
  • في الزيارة، اكتب اسم التشخيص الذي أخبرك به الطبيب وأي أدوية أو علاجات أو اختبارات تُطلب منك.
  • دوّن أيضًا أي تعليمات جديدة يقدمها لك الطبيب المُعالج.
  • تعرف على سبب وصف الأدوية أو العلاجات الجديدة، وتحقق من دورها في علاجك. وتعرف أيضًا على الآثار الجانبية.
  • اسأل عما إذا كان يمكن علاج حالتك بطرق أخرى.
  • تعرف على سبب التوصية بإجراء اختبار أو فحص ما وماذا يمكن أن تعني النتائج.
  • اعرف ما يمكن توقعه إذا لم تتناول الدواء أو فوّتت القيام بالاختبار أو الإجراء المُوصى به.
  • إذا كان لديك موعد متابعة، فاكتب التاريخ والوقت والغرض من تلك الزيارة.

Add Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Book an Appointment
ااحجز موعد