انخفاض عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال

  حالة انخفاض عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال، أو العرض الطبي الذي يُسمى أيضًا “قلة النطاف”، هي الحالة التي يمتلك فيه الرجل أقل من 15 مليون حيوان منوي لكل مليلتر من السائل المنوي في جسده بسبب ضعف إنتاج الحيوانات المنوية. وقد يؤدي انخفاض عدد الحيوانات المنوية في هذه الحالة إلى زيادة صعوبة حمل الشريكة بشكل طبيعي، على الرغم من إمكانية حدوث حالات حمل طبيعية ناجحة بنسب قليلة عند معاناة الزوج من مثل هذه الاشكالية. مشاكل الحيوانات المنوية، بما في ذلك انخفاض عدد الحيوانات المنوية ومشاكل جودة الحيوانات المنوية، تعتبر مشكلة شائعة جدًا لدى الرجال. وتُشير الدراسات إلى أن حوالي 1 من كل 3 أزواج يعانون من مشاكل طبية معينة تحول دون حمل الزوجة. وأغلبها يرتبط باشكالية انخفاض عدد الحيوانات المنوية.وهناك عدة علاجات متاحة في مركز بزرة ميد، يمكنها أن تحل هذه الإشكالية وأن تساعدك بشكل خاص على أن تصبح أبًا إذا كان لديك عدد قليل من الحيوانات المنوية من خلال زيادة إنتاج الحيوانات المنوية بالطريقة السليمة.

فحص عدد الحيوانات المنوية

  يوصى بمراجعة الطبيب إذا لم تتمكني من الإنجاب بعد عام واحد من محاولة الإنجاب. للتأكد من سبب الإشكالية، وحينها قد يقوم الطبيب بإجراء فحص عدد الحيوانات المنوية. وزيارة الطبيب فكرة جيدة لك ولشريكك للحصول على العلاج الطبي المُناسب، بالإضافة إلى المشورة النفسية المتخصصة. حيث يمكن أن تؤثر مشاكل الخصوبة على الرجال والنساء وغالبًا ما تكون مزيجًا من الاثنين. من المهم أن تفهم ما هي المشكلة بالضبط وتحدد بمساعدة الطبيب ما إذا كانت المشكلة عضوية أو نفسية، قبل أن تقرر خطواتك التالية من العلاج. وأحد الاختبارات الطبية التي يمكن لطبيبك العام ترتيبها لتحديد الإشكالية هو اختبار تحليل السائل المنوي. وبإجراء هذا الفحص يتمكن المُعالج المختص من تحليل عينة من السائل المنوي للتحقق من كمية الحيوانات المنوية ومعرفة جودتها أيضًا. وعادة ما تكون النتائج متاحة وظاهرة لطبيبك ليتمكن من تحديد سبب الإشكالية في غضون أسبوع. وإذا كانت النتائج غير طبيعية أو تظهر أن عدد الحيوانات المنوية قليلة، فسيُوصي الطبيب حينها بإعادة الاختبار للتأكد من دقته. وسيتم تنفيذه عادة بعد 3 أشهر من وقت إجراء الفحص الأول. ويمكن للطبيب العام الذي تراجعه أن يحيلك إلى أخصائي في عقم الذكور في المستشفى المحلي أو في عيادة الخصوبة في دبي مثل مركز بزرة الطبي إذا وُجدت أي مشاكل صحية تُسبب ذلك فسيتم علاجها.

أجهزة الاختبار المنزلية لقياس انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال

  هناك العديد من أدوات الاختبار المنزلي التي يمكنك استخدامها لفحص خصوبة الذكور وهي متاحة للشراء من الصيدليات. ووظيفة هذه الاختبارات أنها تشير إلى ما إذا كان عدد الحيوانات المنوية لدى الذكر الفاحص منخفضًا. وقد يكون من المغري تجربة أحد الاختبارات إذا كنت تفضل عدم زيارة طبيبك العام ، ولكن قبل أن تُجري الاختبارات على اختلاف أنواعها، يجب أن تدرك ما يلي:
  • على الرغم من أن الأبحاث والدراسات الطبية على اختلافها تشير إلى أن هذه الاختبارات يمكن أن تعطي مؤشرًا دقيقًا لعدد الحيوانات المنوية، إلا أنها لم تتم دراستها أو تأكيدها على نطاق واسع. فقد لا تكون النتيجة بالدقة التي تريدها.
  • تصنف بعض أجهزة أو أدوات الاختبار المنزلي لقياس انخفاض عدد الحيوانات المنوية على أنه أقل من 20 مليون حيوان منوي لكل مليلتر من السائل المنوي. ومع هذا فإن الإرشادات الدولية الأحدث تشير إلى أن أي عينية تحتوي ما يزيد عن 15 مليون حيوان منوي لكل مليلتر من السائل المنوي، تُعد عند التشخيص كأمر طبيعي.
  • تقوم بعض الأجهزة بفحص عدد الحيوانات المنوية فقط، ولكن دون قياس أو فحص باقي الأشياء الأخرى التي يمكن أن تؤثر على الخصوبة مثل مدى قدرة الحيوانات المنوية على الإنتقال (القدرة على الحركة). لذا فإنه من الأفضل استخدام مجموعة تقيس هذين الأمرين.
  • على الرغم من أن هذه الاختبارات قد تعطي أحيانًا مؤشرًا مفيدًا عن عدد الحيوانات المنوية لديك في السائل المنوي، إلا أنها قد تمنحك أيضًا طمأنة خاطئة أو قد تشير إلى انخفاض عدد الحيوانات المنوية عندما يكون طبيعيًا تمامًا. لذا خذ الإختبار كنتيجة أولية فقط.
  • من الأفضل أن ترى طبيبك العام لإجراء تحليل مناسب للسائل المنوي في مختبر معتمد إذا كنت قلقًا بشأن خصوبتك. تعرف على كيفية استخدام مجموعات الاختبار الذاتي بأمان لمعرفة المزيد حول مشكلات الاختبار المنزلي.

أسباب انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال

  في كثير من الحالات، لا يكون من سبب انخفاض عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال في السائل المنوي واضحًا، وفي بعض الأحيان، ترتبط المشكلات المتعلقة بقلة عدد الحيوانات المنوية وجودتها بما يلي:
  • عدم التوازن الهرموني لدى الرجال، مثل قصور الغدد التناسلية (انخفاض القدرة على إنتاج الهرمون).
  • مشكلة وراثية مثل مرض متلازمة كلاينفيلتر.
  • معاناة الرجل من اشكالية الخصيتين معلقتين عندما كان طفلاً.
  • مشكلة هيكلية – وعلى سبيل المثال، مشكلة تلف الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية وانسدادها بسبب المرض أو الإصابة، أو غياب الحيوانات المنوية من الأساس منذ الولادة.
  • مرض عدوى الأعضاء التناسلية مثل الكلاميديا ​​أو السيلان أو التهاب البروستاتا (التهاب غدة البروستاتا).
  • دوالي الخصية (مرض تضخم الأوردة في الخصيتين)
  • الجراحة السابقة للخصيتين أو جراحة إصلاح الفتق.
  • المعاناة من مرض الخصيتين محمومتين.
  • الاستهلاك المفرط للكحول والتدخين وتعاطي المخدرات مثل الماريجوانا أو الكوكايين
  • قد تتسبب بعض الأدوية، بما في ذلك العلاج ببدائل التستوستيرون، واستخدام الستيرويد المنشطة على المدى الطويل، وأدوية السرطان (مثل العلاج الكيميائي)، وبعض المضادات الحيوية وبعض مضادات الاكتئاب.
  • زيادة الوزن أو السمنة المفرطة تؤثر بالطبع وتتسبب في انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال.

العلاجات التي يصفها الطبيب لانخفاض عدد الحيوانات المنوية

  إذا تم التشخيص بانخفاض عدد الحيوانات المنوية، فهناك العديد من الخيارات المتاحة والتي قد يصفها الطبيب لحل الإشكالية، ومنها:

الاستمرار في المحاولة

  قد يقترح طبيبك في البداية محاولة الحمل بشكل طبيعي لفترة أطول قليلاً. يحمل العديد من الأزواج في غضون السنة الثانية من المحاولة. ويمكنك المساعدة في زيادة فرصك في الحمل إلى أقصى حد من خلال:
  • ممارسة الجنس كل يومين أو ثلاثة أيام.
  • الابتعاد عن استهلاك الكحول أو تقليلها، والإقلاع عن التدخين.
  • البقاء في صحة جيدة بشكل عام؛ وذلك من خلال ممارسة الرياضة بانتظام واتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
  • التثقّف حول كيفية تحسين فرصك في أن تصبح أبًا وفقًا لحالتك الخاصة واتباع اللازم لها.

اللجوء لخيار أطفال الأنابيب

  قد يكون الإخصاب في المختبر أو اللجوء لأطفال الأنابيب (IVF) خيارًا جيدًا إذا كنت تعاني من انخفاض عدد الحيوانات المنوية لديك، وفي نفس الوقت تحاول الحمل بشكل طبيعي مع شريكك طوال مدة عامين على الأقل. فمن خلال عملية التلقيح الصناعي، يتم إزالة البويضة من مبيض المرأة وتخصيبها بالحيوانات المنوية لدى الرجال في المختبر. ثم بعد ذلك، تعاد البويضة الملقحة إلى رحم المرأة لتنمو وتتطور وتمر بكل مراحل نمو الجنين بشكل طبيعي.

حقن الحيوانات المنوية داخل الهيولى (الحقن المجهري)

  حقن الحيوانات المنوية داخل الهيولى (ICSI) هو نوع من تقنيات التلقيح الاصطناعي، حيث يتم فيها حقن حيوان منوي واحد مباشرة في البويضة لتخصيبها. ثم يتم نقل البويضة الملقحة إلى رحم المرأة. وقد يتم أيضًا توفير خيار العلاج بالحقن المجهري إذا كنت تحاول الحمل بشكل طبيعي مع شريكك لمدة عامين على الأقل وكان لدى الزوج الذكر قلة في إنتاج الحيوانات المنوية، أو في حالات  انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال، أو أن الحيوانات المنوية المُنتجة ذات نوعية رديئة. فقد تكون غير قادرة على الحركة أو لا تملك القوة الكافية. وقبل إجراء الحقن المجهري، يحتاج الشريكان إلى حجز جلسة استشارة لبحث سبل علاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية في دبي، وإجراء التقييم اللازم للتأكد من أن العلاج مناسب. وسيشمل هذا التقييم أو حتى طرح هذا الخيار من قبل المختص كأحد طرق علاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية في دبي أسئلة حول تاريخك الطبي كمريض، وتاريخك الجنسي أيضًا. بالإضافة إلى القيام باختبارات الفحص للتحقق من وجود عدوى أو مشاكل وراثية قد تؤثر على طفلك وفرص عمل الحقن المجهري.

انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال  بالأدوية

  إذا كان لديك مستويات منخفضة جدًا من هرمونات الغدد التناسلية، وهي الهرمونات المسؤولة عن تحفيز إنتاج الحيوانات المنوية، فيجب أن تتلقى علاجًا بالأدوية التي تستهدف الغدد التناسلية، وتعمل على تحسين الخصوبة. وبالتالي، علاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية في دبي. ولضمان الحصول على أفضل نتيجة من حيث تشخيص الحالة و تقييم أسبابها الحقيقة ومن ثم تقديم الأدوية أو التوصيات المناسبة لهذه الحالة. فمن الضروري التواصل مع طبيب معتمد ومختص في بزرة ميد لضمان علاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية في دبي بصورة سليمة. ومن الجدير بالذكر التنويه على أنه إذا لم يتم العثور على سبب محدد بعينه يتسبب في انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال، فلن يتم تقديم الأدوية التي تعمل على استهداف الهرمونات؛ وذلك لأنها غير معروفة بنتيجتها الإيجابية لتحسين الخصوبة في هذه الحالات.

الأسئلة الأكثر تكرارًا

 

يصف الطبيب المختص الأدوية لعلاج علاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية في دبي. ومنها عقار كلوميفين سترات هو مانع للإستروجين. عندما يتناوله الرجال عن طريق الفم ، فإنه يحفز الغدة النخامية على إنتاج المزيد من الهرمون اللوتيني (LH) وهرمون تحفيز الجريب (FSH). يمكن أن يؤدي المستوى الأعلى من هذين الهرمونين إلى تحسين إنتاج الحيوانات المنوية وزيادة عددها، وتشكلها وحركتها.

انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال يقلل بالطبع من احتمالات تخصيب أحد الحيوانات المنوية لبويضة الشريكة، الأمر الذي بالطبيعي يؤدي إلى حدوث الحمل. ومع ذلك، من الممكن علاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية في دبي؛ فالعديد من الرجال الذين لديهم عدد قليل من الحيوانات المنوية قادرين على إنجاب طفل.

الإجابة ببساطة؛ نعم. يمكن علاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية في دبي وفقًا لحالتك نفسها والعلاج الذي يراه الطبيب مناسبًا.

توجد بعض الطرق الطبيعية لزيادة عدد الحيوانات المنوية. وعلاج انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال، ومنها: الحصول على النوم الكافي، والإقلاع عن التدخين، وتجنب الكحول والمخدرات، وتجنب بعض الأدوية الموصوفة، تناول مكمل الحلبة، الحصول على ما يكفي من فيتامين د.، تناول المزيد من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة.

يمكن أن تؤدي الستيرويدات الابتنائية التي يتم تناولها لتحفيز قوة العضلات ونموها إلى تقلص الخصيتين وتقليل إنتاج الحيوانات المنوية. قد يؤدي استخدام الكوكايين أو الماريجوانا إلى تقليل عدد ونوعية الحيوانات المنوية بشكل مؤقت أيضًا. والتناول المفرط للكحول أيضًا يتسبب في انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجال.

هناك الكثير من الأطعمة التي يمكن أن تزيد من إنتاج الحيوانات المنوية ومنها: البيض، والسبانخ، والموز، وجذور الماكا، ونبات الهليون، والشوكولاته الداكنة، وعين الجمل.

لا، ممارسة العادة السرية بشكل متكرر لن يكون لها أي تأثير على عدد الحيوانات المنوية.

تنتج الخصيتان باستمرار حيوانات منوية جديدة في عملية تكوين الحيوانات المنوية. تستغرق العملية الكاملة حوالي 64 يومًا. أثناء تكوين الحيوانات المنوية، تفرز الخصيتان عدة ملايين من الحيوانات المنوية يوميًا - حوالي 1500 حيوان منوي في الثانية. بنهاية دورة إنتاج الحيوانات المنوية الكاملة، من الممكن إنتاج الحيوانات المنوية بمعدل يصل إلى 8 مليارات حيوان منوي.

Book an Appointment
ااحجز موعد